ملتقي لقانا الصوتي

إسرائيل تستعد لإجراء تجارب لقاح فيروس كورونا المستجد على البشر

الكاتب : ناصر جودة

حمل الآن دردشة الفروانية الصوتية
للويندوز للأندرويد

تستعد إسرائيل لإجراء تجارب لقاح فيروس كورونا المستجد على البشر بعد حلول فترة الأعياد.

وقدم رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو، خلال مكالمة فيديو مع رئيس معهد الأبحاث البيولوجية البروفيسور شموئيل شابيرا ورؤساء الطواقم البحثية، التهنئة بمناسبة التقدم الذي أحرزوه في تطوير اللقاح المضاد لفيروس كورونا، تمهيدا لمرحلة التجارب على البشر والتي من المقرر الشروع بها بعد حلول فترة الأعياد.

وقال رئيس الوزراء: "يسرني السماع عن هذا التقدم فأود تهنئتكم على ذلك.. استمروا في هذا المسار، وبأقصى سرعة تجدونها مرضية من الناحية العلمية.. لقد أوعزت بابتكار لقاح هنا في إسرائيل انطلاقا من إيماني الكبير بمواطنينا وبقدراتنا".

وأوعز نتنياهو بتعجيل العمل الإداري اللازم لدراسة إنشاء مصنع لقاحات في إسرائيل، كما وجه بمواصلة استكمال التجارب البشرية وإنتاج اللقاح بغرض ضمان امتلاك لقاحات آمنة وعالية الفعالية بحلول نهاية الربع الأول من العام 2021 لصالح جميع سكان إسرائيل.

كما أوعز بالعمل على تحديد مسار يسمح لدول أخرى بشراء خيارات للقاح، على أن يستخدم التمويل الذي سيتم الحصول عليه لإنشاء القدرات الإنتاجية وعمليات التصنيع.

وصرح مدير معهد الأبحاث البيولوجية البروفيسور شموئيل شابيرا: "قبل ستة أشهر أرسلتمونا لبدء مشوار إيجاد لقاحات وأجسام مضادة لصالح إسرائيل، وقد أدينا هذه المهمة، وما زلنا نؤديها على أحسن وجه.. نملك لقاحا ممتازا.. إنها أولى قناني اللقاح – منذ يوم الخميس الماضي نملك لقاحا".