ملتقي لقانا الصوتي

دراسات مغربية تربط بين لقاح السل وانخفاض وفيات كورونا

الكاتب : شهاب امجد

حمل الآن دردشة الرحيبة الصوتية
للويندوز للأندرويد

كشفت شبكة طبية مغربية عن نتائج دراسات تشير إلى أن معدل الوفيات بين المطعمين بلقاح BCG ضد مرض السل، كان أقل خلال جائحة فيروس كورونا.

وذكرت شبكة "أنفوفاك المغرب"، التي تضم أطباء أطفال لهم خبرات طويلة في مجال التلقيح، أن معطيات الدراسات السريرية أظهرت أن اللقاح المضاد لمرض السل له تأثير على أمراض المناعة الذاتية والالتهابات.

وقالت الشبكة، في نشرتها الخاصة بأخبار التلقيح لشهر يونيو، إنه على الرغم من أن لقاح BCG ليس له أي نشاط مضاد للفيروسات، فهو يشارك في الجهاز المناعي للمضيف بحيث يتم تقليل العديد من أنواع العدوى الفيروسية بشكل كبير.

وشددت "أنفوفاك" على أن جميع اللقاحات الإجبارية والموصى بها، بما فيها اللقاحات التكميلية، يجب إجراؤها بدون تأجيل على الرغم من جائحة فيروس كورونا، مشيرة إلى أن عددا من البلدان، من بينها المغرب، سجلت مؤشرات انخفاض كبيرة في التغطية اللقاحية، وذلك بسبب الخوف من خطر الإصابة عند الخروج من المنازل.