ملتقي لقانا الصوتي

البابا تواضروس الثانى ينعى وفاة أحد كهنة دير بطمس بطريق السويس عين رافة

الكاتب : علي حسن

حمل الآن دردشة عين رافة الصوتية
للويندوز للأندرويد

أعلنت الكنيسة القبطية، وفاة سلوانس القمص يوحنا، الكاهن فى دير بطمس، الذى يقع على طريق مصر السويس الصحراوى، ضمن نطاق مدينة الشروق، عن عمر قارب الـ 68 سنة بعد خدمة كهنوتية امتدت لما يقارب42 سنة.

 

وقالت الكنيسة، فى بيان اليوم الإثنين:" إن قداسة البابا تواضروس الثانى يتقدم بخالص العزاء للأنبا بطرس الأسقف العام ولكهنة بطمس فى نياحة – وفاة - الأب القمص سلوانس القمص يوحنا، ويلتمس عزاءً سمائيًا لشعب كنيسته ولأسرته المباركة، طالبًا لنفسه البارة النياح والراحة، النصيب والميراث مع جميع المقدسين".

 

وقد ولد القمص سلوانس، في 1  يناير 1953 وسيم كاهنًا على كنيسة الأمير تادرس ببني شقير بمنفلوط يوم 1 أبريل 1979 بيد مثلث الرحمات الأنبا لوكاس الثاني أسقف منفلوط وأبنوب السابق ونال رتبة القمصية يوم 15 مارس 1997 بيد مثلث الرحمات الأنبا أنطونيوس أسقف منفلوط السابق، ومن المقرر أن تصلى صلوات تجنيزه اليوم بكنيسة السيدة العذراء بالزيتون.

 

يذكر أن السبت الماضى، توفى أيضا أحد الكهنة، يدعى القمص أنطونيوس جورج، راعى كنيسة السيدة العذراء بديروط، عن عمر ناهز الـ 83 عامًا، إثر إصابته بفيروس كورونا، وقالت الكنيسة فى إعلان وفاته: "بعد أكثر من نصف قرن في الخدمة الكهنوتية، رقد – توفى- بشيخوخة صالحة القمص أنطونيوس جورج، راعي كنيسة السيدة العذراء بديروط عن عمر ناهز الـ 83 عاماً".