ملتقي لقانا الصوتي

مجلس الأمن لديه 3 خيارات بقضية سد النهضة.. المخالف يحال لمحكمة العدل الدولية أو يتعرض لعقوبات

الكاتب : محمد نبيل

حمل الآن دردشة مركز أوسيم الصوتية
للويندوز للأندرويد

قال الدكتور حسام مغازى، وزير الموارد المائية والرى السابق، إن المؤتمر الصحفى لوزير الرى السودانى الذى عقد اليوم جاء فى وقته، لأن السودان له دور فى هذا الملف وليس طرف وسيط، إنما هو طرف أصيل، وتقديمه مذكرة لمجلس الأمن تطور متوقع .

وأضاف مغازى فى لايف عبر الصفحة الرسمية لليوم السابع، أن اشتراط توقيع اتفاق قبل بدء ملء السد وهذا هو ما تريده مصر بالتحديد أننا ليس لدينا ما يمنع الملء لكن بشرط أن نتفق على آلية واضحة، لذلك نثمن رأى السودان فيما طلب.

وأشار وزير الري الأسبق، إلى أنه فى ظل تقديم مصر لمذكرة إلى مجلس الأمن وإثيوبيا أيضا ونية السودان لتقديم مذكرة فلا أعتقد أن ذلك الوقت المناسب للعودة إلى المفاوضات إلا عندما يضع مجلس الأمن هذه القضية للنقاش واتخاذ القرار المناسب، لافتا إلى أن مجلس الأمن لديه خيارات لابد أن نعرفها حتى لا نذهب بعيد عن ما هو متوقع من مجلس الأمن .

وأوضح مغازى أن مجلس الأمن لديه 3 خيارات متوقعة، الأول هو دعوة الأطراف الثلاثة للجلوس على مائدة التفاوض مع ضبط النفس وتغليب المصلحة العامة للثلاثة دول، أما الخيار الثانى هو دعوة الأطراف بعدم اتخاذ قرار أحادى فى إشارة منه لإثيوبيا بعدم الملء الا عندما تتفق الأطراف وهذا ما تطلبه مصر، الثالث هو تشكيل لجنة فنية بمعرفته من خلال المنظمات الدولية المحايدة للنظر فى المذكرات المرفوعة من الثلاثة دول بما لديها من حيثيات والوصول لرأى فنى يطرحه على مجلس الأمن.